يكتسب الطفل اللغة في السنوات الأولي من عمره ويمر تطور النمو اللغوي منذ الولادة وتستمر لما بعد العام السادس بقليل وتعتبر البيئة المحيطة بالطفل من العوامل المؤثره لاكتساب اللغة ونظراً لأهمية دور الأسرة يجب مساعدة الطفل في المنزل (أثناء التفاعل اليومي معه) لتحفيز نمو اللغة لديه.

عند التفاعل مع الطفل يجب:

1- اختيار الوقت المناسب.

2- مواجهه الطفل أثناء الجلوس.

3- التحدث ببطء.

4- التركيز علي تعبيرات الوجه لتوصيل المعنى.

5- الحديث عن “الآن” و “هنا”.

1- يجب ألا نترك الطفل وحيداً لفترات طويلة أمام التليفزيون أو مع الخدم. بل من الأفضل أن يتواجد مع أفراد أسرته ويتفاعل معهم .

2- اختيار أنشطة ولعب محببة للطفل ومن الأفضل مشاركته هذه الأنشطة.

3- محاولة جذب انتباه الطفل حين التحدث إليه والاستجابة لجميع محاولاته للاتصال (لفظية أو غير لفظية).

4- التوقف من فترة لأخري حين التحدث مع الطفل لنسمح له بالاستيعاب واعطاؤه فرصة للرد .

5- تسمية الأشياء المحيطة ببيئه الطفل .

6- التعليق علي ما يقوم بفعله الطفل من خلال الحياة اليومية (مثلا أثناء الطعام – ارتداء الملابس ……) وذلك باستخدام كلمات واضحة وسهلة وجمل قصيرة.

7- يجب تشجيع الطفل علي إصدار الأصوات والكلمات وتشجعيه بصورة ثابتة علي محاولته للنطق.

8- تصحيح الكلمة التي تم نطقها بصورة غير صحيحة وتكرارها .

9- مساعدة الطفل علي طلب الأشياء وعدم الاستجابة الفورية لإشارته للشيء الذي يريده بل من الأفضل أن نسأل الطفل (ماذا تريد ؟….تريد…. )

10- حين يبدأ الطفل في زيادة الحصيلة اللغوية وإصدار جمل يجب زياده طول الجملة (بإضافة كلمة أو فعل أو وصف) إلي الكلمة التي تم نطقها .

-وأخيراً وكلما تعرض الطفل للتفاعل مع أسرته والأطفال في مثل سنه كلما زادت حصيلته اللغوية والمهارات الاجتماعيه لديه.